الاجتياز 15_4_1438هــ
الحراج
الدرسوني بدايه عام
راقب
إستراحة ( واحة الأسرة )

شيعي عراقي يهاجم “أردوغان ” ويعتبر تحرير “الموصل” انتقام وثأر لقتلة الحسين!


شيعي عراقي يهاجم “أردوغان ” ويعتبر تحرير “الموصل” انتقام وثأر لقتلة الحسين!  


( صحيفة عين حائل الاخبارية )

شن قيس الخزعلي، أمين عام تنظيم “عصائب أهل الحق” الشيعي العراقي الذي يشكل أحد القوى المنخرطة ضمن وحدات “الحشد الشعبي” في البلاد، هجوما قاسيا على الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على خلفية معركة الموصل المقبلة، مدافعا عن الحشد الشعبي الذي قال إن انتصاراته سببها “الإمام الحسين”، كما رأى أن تحرير الموصل سيأتي “انتقام وثأر لقتلة الحسين.”

الخزعلي، الذي كان يتحدث من البصرة مساء الثلاثاء دعا إلى الرد على الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ومواقفه حيال الوضع العراقي بالدعوة إلى طرد سفير أنقرة من بغداد وقطع العلاقات التجارية مع تركيا، معتبرا أن ما وصفها بـ”الانتصارات والعزة والكرامة” لقوات الحشد الشعبي “سببها الحسين سلام الله عليه”.

وتوجه الخزعلي إلى أردوغان بالقول: “اعرف من أنت ومن نحن، عندما تقارن نفسك بهذا العراق العظيم بلد علي ابن أبي طالب والحسين، بلد العشائر الأصيلة والحشد الشعبي وفصائل المقاومة والمرجعية الدينية” وفقا للموقع الرسمي لـ”عصائب أهل الحق.”

ورفض الخزعلي اتهامات تركيا للحشد الشعبي بالسعي لإحداث تغيير ديمغرافي في مناطق السنة بالعراق. واعتبر أن الهدف من تأسيس داعش هو “كسر إرادة” الشيعة في العراق، على حد وصفه.

وفي تسجيل آخر مقتضب نشرته قناة “الرافدين” العراقية، يظهر الخزعلي وهو يقول: تحرير الموصل “هو تمهيد لدولة العدل الإلهي”. ورأى أن تحرير المدينة “انتقام وثأر لقتلة الحسين لأن هؤلاء الأحفاد من أولئك الأجداد” وفق زعمه.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.