الاجتياز 15_4_1438هــ
الحراج
الدرسوني بدايه عام
راقب
إستراحة ( واحة الأسرة )

هذا الطريق حصد الارواح


هذا الطريق حصد الارواح  


( صحيفة عين حائل الاخبارية )

كم من طفلا فقد والدته
وكم من طفله فقدت والدها
وكم من اب فقد ابناءه
وكم من ام فقدت فلذات اكبادها
وكم من اسره فقدت قائدها
وكم من  مجتمع في اكمله فقد عنصر فعال فيه
وكم من  مدينه فقدت عدد من سكانها
وكم  من منطقه فقدت رعايها
وكم ياوطني فقدت ابن او ابنه او جزء من اجزاءك ياوطني
وكم هي ثمن تلك الارواح التي ذهبت وانتقلت الي رحمة الله على طريق حائل الشملي حيث ثمن تلك الأرواح يعادل إقامة طريق مكون من ستة اسياد يربط الشملي ب ابعد نقطه يحددها خيال المتسبب في ذلك
فالسؤال هنا هل أرواح اهل الشملي رخيصة او أرواح المسافرين على هذا الطريق وارواح المدن الاخرى غاليه علامة استفهام اضعها لمن يسمع ويقرا هذا الكلام وربما من يسمعه او يقرأه قد فقد قريب له على هذا الطريق .
ان القلم ليعجز عن الكتابه عن هذا الطريق الذي هو في دوره قد احصى الملايين من الموتى ليصرخ في اعلى صوت ويقول لوني السواد اصبح دماء حمراء فإذا لم يستطع قلم المسؤول عن توقيع وتنفيذ طريق يحمي أرواح اهل المسافرين على هذا الطريق فليتحمل قيمة اي شخص فقد عليه

بقلمي

طلال عبدالرحمن العنزي


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.