الكهرباء
الهمزاني
لولو عام 11_5_1438
الاجتياز 15_4_1438هــ
الزقدي
العجلان 20-6-1438
رياده
راقب
جياد الشام

(همسة بإذن طالبتي الخريجة )


(همسة بإذن طالبتي الخريجة )  


( صحيفة عين حائل الاخبارية )

طالبتي العزيزة الخريجة هل تسمحين لي بان اهمس لك ببعض  الهمسات لتعبر لك عما يدور في خلدي لكي …..
طالبتي لا اعلم كيف ومن أين ابدأ …….
ولكن سعيدة كل السعاده لهذا اليوم لإدخال السرور عليكي وتكريمي لكي ومشاركتي بفرحتك فرحة التخرج التى طالما حلمتي بها
فأنا معلمتك التي أتمنى لكي كل الخير ولكن لابد أن نصحو يوما على حقيقه الوداع التي هي من حقيقة الدنيا التي نعيشها ماهي الا أيام قليله  وتتخرجي وتصافحين كف التخرج
طالبتي…….. صدقيني لا احمل لكي إلا كل الحب والاحترام

طالبتي ….عزيزتي اسفه من كل قلبي اذا في يوم من الأيام ضايقتك اوا قصره معك أو لم احسن الفهم لك أو لم اقدرك حق قدرك
طالبتي  …… انا سوف افصح لكي بسر بداخلي
انني من اجلكي فعلة المستحيل الذي يستحيل فعله  ومن أجلك تميزة بالأداء الذي يسعى له كل إنسان ناجح لتحقيقه
هل تعلمين أن تفوقك هو  نجاح لي ؟؟
وهل تعلمين أن تألقك كنجمة في سماء النجاح هو هدية لي ؟؟
نعم وذلك لأنني وببساطة سوف اشعر أنني قد وفقت في مهمتي بأن اصنع منكي انسانه ناجحه متميزه تخدمين المجتمع وملتزمه بمبادئ الدين ومواليه للوطن ومتحليه بالأخلاق الفاضله
طالبتي في نهاية همساتي أوصيك بعدة وصايا منها :
انهلي من العلم ما استطعتي ، و كوني قوية الإرادة ، ولتكن ثقتك بنفسك عالية ،
فلا شيء أجمل من تحقيق طموحك ، ولا يعينك على تحقيق طموحك إلا علم وإرادة وثقة .

وكوني كشجرة الرمان في خضرتها ، طيبة في ثمرها، جميلة في زهرها، وحافظي على
سمعتك فإنها كالزجاجة يستحيل إصلاحها إذا ما انكسرت.
اهتمي بغذاء الروح والعقل ، وكوني متعاونة محبة للخير ، خلوقة حليمة، متسامحة رحيمة ،
وحافظي على كل ما يحبه الله ويرضيه ، حتى يرضيك ودمتم سالمين في رعاية الله جميعا.

بقلم معلمتك/منيره القنون    ث 23 .


3 التعليقات

    1. 1
      نور الخمعلي العنزي

      استاذتي:منيره القنون
      انتي السبب بتميزي انتي التي تحملتي صعوبات واجهتك لم يبدر منك الى كل احترام ومحبه ف انتي كنتي واصبحتي امي التي لم تنجبني وقلب قريب الى قلبي وصديقه تحمل سري وسبب إيماني بقدراتي
      استاذتي كتبت لك كلمات من كل قلب انتي “اعظم معلمه بعد عظمة ربي”
      أسعدك الله أينما كنتي
      ابنتك وطالبتك:نور

      (0) (0) الرد
    2. 2
      احمد الشمري

      حنا ما ضيعنا الا كثر البربره اللي ماله داعي فا ياليت مختصره كل هالموضوع بكلمتين توفير لجهدك واقرب لما يدور بعقلك.
      بعد الاذن وودي اقول لكم شي اللي وهواء موضوع تكدس الخريجات والخريجين هو موقف اشبه له عندما تكون خلف اشارة مليئه بزحمة السيارات منهم من يطمر الرصيف ومنهم من ينتظر خلف زحمتها وهذا نحنو ننتظر لكن الاعمار لن تنتظرنا فا إين حقوق انتظارنا ومن يئمن لنا خمودنا….. اسف على اطالتي لكم واعتقد وصل لكم ما طرحته لكم ،الى اللقاء

      (0) (0) الرد
    3. 3
      هام

      كل معطيات الشكر تقصر بحقك استاذة ، فا انتي تحملين قلم من ذهب
      كلام من القلب كتبت على السطور اسال الله لك التوفيق .

      الأخ احمد ذهبت بعيداً عن محور الموضوع فا كان بودي انك (انثبرت ) ولم تكتب هذه المشاركه التي اسميه عاكس ريوس !!

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*