الهمزاني
لولو عام 11_5_1438
الاجتياز 15_4_1438هــ
الزقدي
العجلان 20-6-1438
رياده
راقب
إستراحة ( واحة الأسرة )

ضمور الشعور


ضمور الشعور  


( صحيفة عين حائل الإخبارية)

كان أحد زملائي في العمل مَضرِبَ المثل في حُسن التعامُل ودماثةِ الخُلُق وطِيب الوِصال.. وكان هذا حاله مذ عرفته.. ثمّ بدا شيئاً فشيئاً يؤثِرُ الصمتَ وينطوي على (جواله) حتى أصبح ينظرَ إليه أكثر مما ينظرَ إلينا.. بدأت أراقِب تصرفاته عن كثب.. أختلس النظر الى شاشة جواله لأعرف ما يُشغِله عنا.. ومع مضي الأيام اكتشفت أشياء جدّ خطيرة.. ففي (قروب بالواتس) يجمعنا، يكتب لأحدهم: (ههههههههههه) وهو أمامي مكفهرّ الوجه مقطّب الجبين.. ويبارك لصديقٍ ويواسي الآخرَ بخاصية الـ(نسخ ولصق) وهو (ياكل فصفص!!).. ثم ازدادت حالته تدهوراً.. أصبح يعتمد على الوجوه التعبيرية بشكل كبير، بينما وجهه الحقيقي يكاد يخلو من أي تعبير!!
قلت بيني وبين نفسي: (يازينك يا زمان النوكيا).. جلست معه لأكاشفه بالحقيقة فاكتشفت أني لم آتيه بعلمٍ جديد.. بل (طلع أعرف مني)!! اعترف لي بأن لعنة التقنية أصابته بضمور في الشعور وتبلدٍ بالإحساس.. حتى أنه تمضي عليه ساعاتٍ لا ينطِقُ ببنتِ شفه.. ولا يلُوحُ على تقاسيمِ وجهِه أي مظهرٍ للفرحِ أو الحُزنِ أو الدهشة.. ثم انعكس أثرُ ذلك الجمود الحسّي على دواخِلِه ليُحدِث قسوةً بالقلب.. وفجوةً بينهُ وبين من حولِه!
رتّبتُ على كتِفه وقلت: إن أنت لم تُفِق مِن هذا.. فلا عزاء في موتِ مشاعِرك!!

ملاحظة:
القصة من خيال الكاتب استناداً على أحوال من حوله ولا تمتّ للواقع بصله!

مشعل النهيّر


11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1
      ابوسامي

      مقال جيد يستحق القراءة ويحكي عن واقع مرير يمر به شبابنا واغلب من يستخدم هذه التقنيه

      (0) (0) الرد
    2. 2
      عبدالله النحيطر

      سلمت اناملك اخوي مشعل تشخيص رائع لماتفعله الاجهزه الذكيه بنا في تبلد المشاعر👍

      (0) (0) الرد
    3. 3
      محمد الشمري

      عبارات رائعه واحرف منتقاه بعنايه
      وفكرة باسلوب يجبرك علي احترام المؤلف
      للتقنية ضريبتها حمانا الله واياكم

      (0) (0) الرد
    4. 4
      صالح عبدالرحمن

      بدايه جيده وإن كانت متعثره تحتاج لثقة بالنفس أكثر وإنطلاق نحو الأفق الرحيب

      (0) (0) الرد
    5. 5
      ابوعواد

      المقال كركاتير بكل المقاييس واصل بالتوفيق

      (0) (0) الرد
    6. 6
      نايف الزيد

      👍🏻👍🏻 🖋📝

      (0) (0) الرد
    7. 7
      نايف الزيد

      📝🖋🖋 👍🏻👍🏻

      (0) (0) الرد
    8. 8
      حامد الخليفة

      مميز بكل حالاتك أباً قيس.

      موفق والى الامام

      (0) (0) الرد
    9. 9
      سعود كريري

      فعلاً ماكتبه الكاتب اصبحت تقنية الجوال ماخذه منهم اغلب اوقاتهم
      المشكله انه المتحدث لك قروب واحد او ينعدون على اصابع اليد والصامتين ٢٤٥ ههههه
      والنسخ واللصق بالقروب يملئ القروب بدون فائده مثل الفصفص لايسمن ولا يغني من جوع

      يعطيك العافيه على هذا الاطراء والى الامام اخوي مشعل ابو قيس

      (0) (0) الرد
    10. 10
      سعود كريري

      الى الاماام اخوي مشعل👍🏻👍🏻

      (0) (0) الرد
    11. 11
      نادر الماجد

      فعلاً هذا هو حالنا اليوم … والقادم أشد منزذالك بكثير .. اذا لم نتدارك أنفسنا ،، ويكون هناك توعيه شالمه تبدأ من البيت ثم المدرسة …..الخ .

      أشكرك اخوي ( مشعل ) على تنويرنا بهذا المقال او القصه الرائعه .

      تحياتي

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*