الاجتياز 15_4_1438هــ
الزقدي
الطفل 25-4-1438
راقب
إستراحة ( واحة الأسرة )

“ساعة الاستئذان”.. أولى “هدايا” العيسى للمعلمات


“ساعة الاستئذان”.. أولى “هدايا” العيسى للمعلمات  


( صحيفة عين حائل الاخبارية )

 

 

من جديد.. أعاد وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى العمل بمنح المعلمات “ساعة استئذان”، والتي ألغاها سلفه عزام الدخيل، محققًا بذلك أملا عريضًا لأمهات ذوي الاحتياجات الخاصة من المعلمات.

وأوضح مصدر مطلع بالوزارة صدور تجديد “منح الساعة” بعد إلغائها مطلع الفصل الدراسي الأول من العام الجاري، وهي ساعة تستفيد منها الموظفات ممن لديهن ظروف تجبرهن على التأخر الصباحي، أو الخروج قبل نهاية الدوام، وفقًا لصحيفة “الحياة”، الخميس (31 ديسمبر 2015).

وقوبل قرار إعادة “ساعة الاستئذان” بسعادة غامرة وارتياح شديد من منسوبات التعليم، بعد معاناة المئات من المعلمات والموظفات من الحرمان منها طوال فصل دراسي كامل، لا سيما أنهن ابتلين بظروف خاصة تجبرهن على التأخر في الصباح، أو تقديم الخروج قبل انتهاء الدوام.

وكان عدد من معلمات وموظفات مدارس حكومية في منطقة الرياض، ممن لديهن أبناء من ذوي الاحتياجات الخاصة، تظلمن من قرار منع “ساعة الاستئذان”، مطالبات بإعادتها.

وتُتيح “ساعة الاستئذان” للمعلمات الإفادة منها واستغلالها بصور كثيرة، ويتمكنّ خلالها من رعاية أبنائهن، وقضاء الوقت في تجهيزهم، ثم التوجه بهم إلى مراكزهم التأهيلية، حيث أكد بعضهن أنهن تضررن من المنع، ووقع الضرر على أبنائهن وأطفالهن الذين لا يقدرون على القيام بمتطلبات شؤونهم وحاجاتهم، من دون مباشرة أمهاتهم هذه المسؤولية.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.