الكهرباء
الهمزاني
لولو عام 11_5_1438
الاجتياز 15_4_1438هــ
الزقدي
العجلان 20-6-1438
رياده
راقب
جياد الشام

انطلاق برنامج  وورشة عمل تحقيق التوجهات والرؤى والأهداف بتعليم حائل


انطلاق برنامج وورشة عمل تحقيق التوجهات والرؤى والأهداف بتعليم حائل  


( صحيفة عين حائل الاخبارية )

برعاية مدير عام  التعليم بمنطقة حائل  الدكتور يوسف بن محمد الثويني  انطلقت يوم الثلاثاء 10_3_1437هـــ  بقاعة الامير فيصل بن عبدالله بالإدارة العامة للتعليم للبنين وقاعة النشاط اللامنهجي في الادارات النسائية للبنات  ورشة العمل الخاصة بمناقشة البرنامج الوزاري  (  تحقيق التوجهات و الرؤى و الأهداف لوزارة التعليم )  1437 – 1441هـ بحضور المساعد للشؤون المدرسية سعود العبدة  والمساعد للشؤون التعليمية يحي العماري  والمساعدة للشؤون التعليمية فوزية الجنيدي  وجميع مديري و مديرات الإدارات و رؤساء ورئيسات الأقسام  ومشرفي ومشرفات التخطيط  والتطوير بالإدارة بعد ذلك تحدث الأستاذ  أحمد صالح الطلاسي مساعد مدير التخطيط  عن توضيح  الخطة الاستراتيجية لوزارة التعليم ( برنامج تحقيق التوجهات والرؤى والأهداف )    مبتدئا بذكر رؤية وزارة التعليم  للبرنامج لبناء تعليم متميز لمجتمع معرفي منافس عالميا و تحدث عن التصور المبدئي لتطبيق الخطة الاستراتيجية ويشمل أدوار إدارة التعليم ودور المدارس والمعلمين في تنفيذها والمؤشرات الرئيسية لقياس أداء إدارة التعليم وخطوات بناء الخطة التشغيلية  بعدها تحدث   مدير عام التعليم الدكتور يوسف بن محمد الثويني أكد خلالها  على أهمية التخطيط الإستراتيجي و ما تحتاجه المرحلة الراهنة  التي تمر بها البلاد من تركيز على الاستثمار الأمثل للموارد البشرية و المادية و بارك هذا التوجه للوزارة الذي يعد نقلة نوعية نحو تجويد العمل والارتقاء بمستواه   وأبان بأن منطقة حائل تختلف عن بقية المناطق حيث لا يوجد بالمحافظات  إدارات تعليم خاصة بها مما يستدعي مركزية العمل ومزيدا من الجهود   وأكد ( الدكتور الثويني ) على ضرورة ايجاد عمل مؤسسي حقيقي  تنافسي يرتقي بالعمل  بمختلف الإدارات والأقسام ومكاتب التعليم والمدارس  ، و أوضحت  مديرة التخطيط والتطوير  مها عماش الشمري  ان  البرنامج الوزاري (تحقيق التوجهات والرؤى والأهداف لوزارة التعليم ) يهدف لبناء شخصية الطالب ورفع الجودة ورفع مخرجات التعليم وتوفير فرص القبول وانتاج البحث العلمي والمعرفة والتوسع في انشاء المباني وصيانتها وتطوير البيئة التنظيمية والتوظيف الأمثل لتقنية المعلومات وتعزيز الشراكة والتوظيف الأمثل  لتقنية المعلومات    وتحتوي على 13 هدف رئيسي و 84 هدف تفصيلي و324 مبادرة و162 مؤشر داخلي و38 مؤشر عالمي وانطلقت الورشة من خلال محاور أربعة هى : دور إدارة التعليم في تنفيذ الخطة الاستراتيجية و دور المدارس و المعلمين و كذلك المؤشرات الرئيسية لقياس أداء إدارات التعليم و خطوات بناء الخطة التشغيلية على مستوى الإدارة .

و قد كان هناك تفاعل كبير من المشاركين و المشاركات وأكد الاجتماع على أهمية المبادرات والبرامج التي تلامس المعلم والطالب، والخروج بالتوصيات التي تحقق أهداف الخطة الاستراتيجية للوزارة.

اجتماع1 اجتماع2 اجتماع3 اجتماع4 اجتماع5 اجتماع6


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*