الهمزاني
لولو عام 11_5_1438
الاجتياز 15_4_1438هــ
الزقدي
العجلان 20-6-1438
رياده
راقب
إستراحة ( واحة الأسرة )

بينهم أمير.. اختطاف 26 صيادا في النجف


بينهم أمير.. اختطاف 26 صيادا في النجف  


( صحيفة عين حائل الاخبارية )

كشف محافظ المثنى فالح عبد الحسن الزيادي، الإربعاء 16 ديسمبر/كانون الأول، تفاصيل عملية اختطاف الصيادين القطريين في بادية السماوة. ولفت المحافظ إلى أن المسلحين اختطفوا 26 صيادا يحملون الجنسية القطرية باستخدام 70 عجلة رباعية الدفع.

وقال الزيادي في حديث لـ السومرية نيوز، إن “قوة مسلحة كبيرة تستقل نحو 70 عجلة رباعية الدفع دخلت فجر الأربعاء الى بادية السماوة وبالتحديد في منطقة الحنية قرب ناحية بصية”، موضحاً أن “المسلحين نفذوا عملية اختطاف طالت 26 صيادا قطريا كانوا يخيمون في المنطقة المذكورة”.

وأوضح الزيادي أن “القطريين حصلوا على موافقات دخولهم المحافظة من الجهات الرسمية المتمثلة بوزارة الداخلية”، لافتا إلى أن “حكومة المثنى المحلية سبق وأبلغت وزارة الداخلية بعدم قدرتها على حماية الوفود الخليجية بسبب المساحة الشاسعة”.

وأوضح محافظ المثنى أن “بادية السماوة تشكل ثلث مساحة العراق وهي صحراء جدا شاسعة وغالبية مناطقها غير مؤمنة”، مشيرا إلى أن “القوة الأمنية المكلفة بحماية الصيادين كانت أقل بكثير من القوة التي اختطفتهم”.
وتابع أن “القوة المكلفة بحمايتهم لم تتمكن من الاشتباك أو الرد وذلك لكثرة اعداد القوة الخاطفة”، مؤكدا “عدم وقوع اي اشتباك بين القوات الامنية والخاطفين”.

وأفاد مصدر في الشرطة العراقية، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، بأن مجموعة مسلحة اختطفت 16 صيادا قطريا في صحراء النجف، لافتا الى أن من بين المختطفين “أمير قطري”.
يذكر أن ظاهرة تواجد صيادين خليجيين في البادية الجنوبية لممارسة الصيد باستخدام الصقور تعود الى ما قبل عام 2003،إذ أن تلك الرحلات كان يتم تنظيمها تحت إشراف جهاز المخابرات، وبعد الإطاحة بنظام الحكم السابق تراجع عدد الصيادين الخليجيين الوافدين لأسباب أمنية، إلا أنهم لم ينقطعوا عن المجيء رغم المحاذير الأمنية، وعادة ما تتضمن رحلاتهم التي تمتد لأيام متتالية شراء صقور غالية الثمن من صيادين عراقيين.


1 التعليقات

    1. 1
      غير معروف

      ويش موديهم العراق دولة مزعزعة

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*