الاجتياز 15_4_1438هــ
الحراج
الدرسوني بدايه عام
راقب
إستراحة ( واحة الأسرة )

الأستاذ/ حامد بن طالب الوبيري بسفارة المملكة العربية السعودية بالصين.


ابناء الزبن من الأسلم يشكرون

الأستاذ/ حامد بن طالب الوبيري بسفارة المملكة العربية السعودية بالصين.  


أحمد الساير المنصوري ( صحيفة عين حائل الاخبارية )

قال صلى الله عليه وسلم :
( من صنع إليكم معروفاً فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئوه فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه ) يتقدمون ابناء الزبن في مقر اقامتهم بعاصمة الصين بكين بشكر للاستاذ الفاضل /حامد بن طالب الوبيري الشمري.
فإنه من باب الاحسان ان نقابل من أحسن إلينا بالإحسان ، وأننا نثني  على من يفعل الخير ، وهذا من مكارم الأخلاق ومحاسن الأعمال .
لا يمكن لكلماتنا ان تصاغ مشاعرنا تجاه من اكرمنا وغمرنا بحسن استقباله إستقبال الرجال الكرماء بالعود والهيل والود والمحبة المرتسمة على محياه وجود كرمه النابع من نبل سخائهم المتآصل في نفوسه الطيبة أنه الشهم / حامد بن طالب بن سحل الوبيري الشمري الموظف بسفارة المملكة العربية السعودية بالصين كيف لا وهم من رجالاتٍ الجود والكرم الذي حصدوا العلم الغانم ولهم من كافة شرائح المجتمع كل التقدير والاحترام ، الحروف تتهافت بكلماتها لتجسد لكم اجمل عبارات الشكر والإمتنان ، وإن كلماتنا تقف عاجزةً عن شكره لأن سطور الشكر تكون غايةً في الصعوبة عند صياغتها لانها تشعرنا بقصورها دوماً وعدم إيفائها تجاهه .
c9145b62fd848b6aeb0c00beccddecdd‏‫

3 التعليقات

    1. 1
      سعلوه

      والله كشخه

      (0) (0) الرد
    2. 2
      المنصوري

      ههههه

      الموضوع غير مفهوم بس اعتقد انها هياط فقط
      مقر اقامتهم ههههه تعال بس احس انهم من اصحاب السمو
      مع نفسك انت وياه بس

      (0) (0) الرد
    3. 3
      احمد

      المنصوري والله الهياط عندك رجال مسوي بهم معروف عاد فهمك للشرح ميستوعب مخك

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.