الكهرباء
الهمزاني
لولو عام 11_5_1438
الاجتياز 15_4_1438هــ
الزقدي
العجلان 20-6-1438
رياده
راقب
جياد الشام

الربوض تبرع بكليته لأبن عمه الرمالي الشمري لوجه الله تعالى


الربوض تبرع بكليته لأبن عمه الرمالي الشمري لوجه الله تعالى  


عارف السلمان ( صحيفة عين حائل الاخبارية ) خاص

 

 

 

 

 

جسد الشاب فهد بن خلف الربوض الشمري اسماء معاني التضحية والايثار على النفس حين تبرع بإحدى كليتيه إلى الشاب اليتيم محمد بن طاري هايس الرمالي الشمري لوجه الله تعالى والذي لا تربطه به علاقة سوى انهم ينتمون الى قبيلة شمر مجسدا معنى التضحية والشجاعة والوفاء ضاربا بذلك أروع مثال للشاب السعودي المسلم وفي التفاصيل :

تبرع الشاب فهد خلف الربوض الشمري قبل 9 أشهر عندما وجد مسنة تمشي بحرارة الشمس الحارقة ويظهر عليها التعب والإرهاق ، توقف عندها وقال لها يا خاله هل تريدين  مساعده فقالت أوصلني الى المستشفى فركبت معه وهي تبكي فقال لها لماذا تبكين يا خاله ، فقالت يا ولدي تأخرت على أبني الذي يغسل كليته فقلت وأين والده !! فبكت بشدة وقالت أبوه متوفي وهو أبني الوحيد وعمره في الزهور ( 14 عاماً ) ولم نجد من يتبرع له ولا نملك المال لكي نعالجه خارج البلاد وهو يعاني منذ فترة طويلة من الفشل الكلوي وحالته متدهورة جداً ، وتأثر الشاب فهد من بكاء المسنة وحزنها على فلذات كبدها ، فقال لها يا خاله لا تبكين أنا أبنك الثاني وأن شاء الله نجد من يتبرع له ، فعزم الشاب فهد الربوض وتوكل على الله وذهب الى وحدة الكلى في مستشفى الملك خالد بحائل فسألتهم عن حالة الشاب فقالوا لي أنه حالته سيئة جداً ويحتاج الى متبرع بأسرع وقت ممكن فعزم على التبرع للشاب لتخفيف معاناته وتجفيف دمعة أمه التي أحزنتنه ببكائها ، وزف المستشفى لوالدة محمد خبر العثور على متبرع بعد أن أرسلت الفحوصات الطبية الى الرياض وتطابق الأنسجة ، فانهارت الأم المسنة بالبكاء عندما علمت أن من تبرع هو الشاب الذي أوصلها ولا تربطه بهم أي قرابة  داعية الله أن يكتب له الأجر والثواب .

الجدير بالذكر أجريت العملية صباح يوم الخميس أمس الموافق 7 / 10 / 1436 هـ في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، وتكللت العملية بالنجاح ولله الحمد والمنه، وهما الآن يرقدان بالمستشفى وحالتهما مستقرة وبصحة جيدة.

IMG-20150724-WA0002_resized IMG-20150724-WA0003_resized


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*